مال وأعمال

إدارة المشاريع باحترافية كبيرة والحصول على الارباح بطريقة مبسطة

تعد إدارة المشاريع من أهم المراحل الموجودة في أي مشروع، كما أنها تعد عاملا أساسيا في نجاح أي مشروع، سواء كان المشروع صغير أو مشروع متوسط، أو حتى مشروع كبير، إدارة المشروع بشكل احترافي وجيد تضمن لك نجاح مشروعك سواء على مستوى تحقيق الأرباح، أو المحافظة على تنسيق ونظام المشروع، وذلك يعد أمرا هاما للغاية.

الكثير من الشباب في هذه الأيام يتجهون إلى فتح المشاريع الصغيرة والمتوسطة، لكن سرعان ما تفشل هذه المشاريع ويضطرون إلى إغلاقها، دون الربح منها بالشكل المطلوب، ويكمن الفشل هنا في عدم الإدارة الاحترافية للمشروع، حيث أن أغلب هذه المشاريع يتم إدارتها بطريقة عشوائية، دون اتباع الأسس السليمة لإدارة المشاريع.

وفي خلال هذا المقال سنقوم بتوضيح كل الجوانب المتعلقة بإدارة مشروعك الخاص، سواء كان المشروع صغير أو متوسط أو حتى من المشاريع الكبيرة التابعة للشركات الكبرى.

تعريف إدارة المشاريع

قبل البدء في دراسة شيء عليك أولا أن التعرف على التعريف الصحيح لهذا الشيء الذي تريد دراسته، وهنا فإن إدارة المشاريع عبارة عن مجموعة من العمليات التنظيمية والتخطيطية والتي تهدف إلى تحسين مستوى المشروع، والوصول إلى الأهداف التي تم وضعها قبل الشروع في تنفيذه.

تعد إدارة المشاريع أيضا أمرا هاما في نجاح أي مشروع، وأصبح هناك دراسات كثيرة وهامة تخص هذا الأمر، فأصبحنا نرى في هذه الأيام دورات تدريبية على فن إدارة المشاريع، وأصبح الحصول على دبلومة أو شهادة في إدارة المشروعات أمرا هاما لضمان التعيين في أي وظيفة.

كثير من المنظمات والشركات يعتمدون على الأشخاص المختصين بإدارة المشاريع، وهذا يوضح لنا مدى أهمية تعلم إدارة المشروعات بطريقة احترافية، فهي تسهل عملية توجيه المشروع إلى الطريق السليم ونحو تحقيق الأهداف بطريقة سلسة وبدون أي تعقيدات، وذلك لأن من أسس إدارة المشروعات تحديد المشكلات التي يمكن أن تواجه المشروع من قبل تنفيذه ومحاولة تفادي هذه المشاكل.

إدارة المشاريع

أهمية إدارة المشاريع

هناك الكثير من الفوائد التي قد تأتي على مشروعك في حالة إدارتك له بالطريقة الصحيحة، وتكمن أهمية إدارية المشاريع في:

تقليل تكلفة تأسيس المشروع إلى أقصى درجة ممكنة، حيث أنه عن طريق الإدارة الصحيحة للمشروع والتخطيط الجيد فإنه يمكنك الحصول على أقل تكلفة لبناء مشروعك، وذلك لأنه في إدارة المشروع يتم تحديد المتغيرات والمخاطر وهذا يسهل عملية تفاديها قبل بداية المشروع مما يساعد على تقليل تكلفة بناء المشروع.

تساعد عملية إدارية المشروعات بالصورة السليمة، على زيادة القدرة الإنتاجية للمشروع، وهذا يساعد بكل تأكيد على زيادة الأرباح وتقليل الخسائر بشكل واضح وملحوظ، حيث أن عملية التنظيم والتنسيق تساعد على رفع الجودة وزيادة الإنتاج.

إرضاء العميل من أهم الفوائد التي يمكنك ضمانها في حالة إدارتك للمشروع بالشكل السليم، حيث أنه من خلال إدارتك لمشروعك سيسهل عليك تسليم منتجاتك بشكل مميز للعميل، وهذا ما سيزيد من رضا العميل، وكذلك فإن جودة المنتج تلعب دورا هاما في إرضاء العميل وهذا ما ستوفره لك الإدارة السليمة لمشروعك.

تساعدك إدارة المشروعات على التعلم وزيادة خبراتك في كل جوانب الحياة، حيث تتيح لك إدارة المشروعات التعامل مع الكثير من الأشخاص، وتتيح لك أيضا مواجهة التحديات والمصاعب، مما يساعدك على تنمية قوة شخصيتك في التعامل مع الآخرين.

وكانت هذه أهم الفوائد التي يمكنك اكتسابها من إدارة المشاريع، وبالتأكيد فإن هذه الفوائد توضح لك أهمية إدارة المشاريع بالشكل السليم.

مهام إدارة المشاريع

هناك بعض المهام والمسؤوليات التي تقع على عاتقك أثناء إدارتك للمشروع، وهذه المهام يجب مراعاتها بشكل جيد، ويجب أن يتم تنفيذها بعناية وذلك لضمان نجاح المشروع بالصورة المطلوبة، وتتمثل هذه المهام في:

يجب أن تقوم بإعداد جدول عمل، وكذلك عليك وضع خطة شاملة للمشروع قبل أن تبدأ في تنفيذه، بالتأكيد هذا سيساعد على نجاح المشروع وسيساعد أيضا على الحفاظ على تنظيم مشروعك بالشكل المطلوب.

عمل تقرير بشكل مستمر عن كل نواحي المشروع، وهذا سيساعدك على مراقبة إنتاجية المشروع ومدى نجاحه، وسيساعدك على معرفة إن كان هناك أي مشكلة تواجه المشروع، ويتم عمل هذا التقرير بشكل أسبوعي أو شهري، حسب خطتك التي وضعتها لإدارة المشروع.

عليك العمل دائما على تجديد أهداف المشروع، لأن ذلك سيساعدك على عدم الملل وسيساعد على رفع حافز العمل لدى العمالة المتوفرة لديك في هذا المشروع، وبالتأكيد فإن ذلك سيساعد على رفع جودة المنتجات وزيادة القدرة الإنتاجية للمشروع.

التعامل مع العميل بشكل جيد، ومحاولة إرضاؤه بكل الطرق من أهم أسس إدارة المشاريع، ويتم إرضاء العميل برفع جودة المنتجات، وتقليل تكلفتها.

عليك دائما التأكد من فعالية موظفيك أو العمال الذين يعملون في المشروع، فعليك مراقبة طريقة عملهم، وتعاملهم مع المواقف المختلفة، وذلك بالتأكيد سيساعدك على إنجاح المشروع بشكل سهل، لأن العمالة تلعب دورا هامل في مساعدتك على إدارة المشروع بشكل سليم.

عليك أيضا أن تتعامل بحزم مع المقصرين والمتكاسلين من الموظفين والعمال، لأن الكسل والتقصير قد يتسرب إلى نفوس كل الموظفين إذا لم تتعامل معهم بحزم، لكن ليس بحزم زائد ولكن عليك الموازنة بين الغضب والبرود، لضمان حدوث تواصل جيد بين موظفيك، وبناء علاقة جيدة معهم.

عليك التنبؤ بالمخاطر والمتغيرات التي يمكن أن تحدث أثناء إدارتك للمشروع، هذه المخاطر قد تتسبب في خسارتك لكل شيء وفشل مشروعك، لذلك عليك أن تكون جاهز ببعض الخطط التي تمكنك من مواجهة هذه المخاطر وتفادي حدوثها، فهذا سيساعدك بكل تأكيد على إنجاح المشروع.

أدوات إدارة المشاريع

بالتأكيد فإنه مع التطور الكبير الذي نشهده الآن في سوق العمل، وكذلك مع التطور الهائل في مجال التكنولوجيا، فإنه تم إنشاء وتطوير بعض الأدوات الإلكترونية والتي يمكن الاعتماد عليها في تسهيل إدارتك لمشروعك، وهذه الأدوات هي.

Asana

تعد هذه الأداة من أشهر الأدوات التي من شأنها مساعدتك في إدارة مشروعك بالشكل السليم والمطلوب، حيث تساعد هذه الأداة على تنظيم وقتك وتخطيط المهام بصورة رائعة، وتدعم أيضا خاصية العمل الجماعي، مما سيسهل التواصل مع الموظفين، وإسناد المهام المختلفة لهم، مما سيساعد بكل تأكيد على نجاح المشروع.

Trello

من الأدوات الرائعة بكل تأكيد والتي ستساعدك على تقسيم المهام اليومية وتوزيعها على الموظفين، حيث تعرض هذه الأداة المهام على شكل بطاقات، يمكنك تصنيف هذه المهام أو البطاقات حسب الأهمية، وهذا سيساعدك على تحديد أولوياتك، كما يمكنك أيضا تصنيفها بالتاريخ والوقت، وهذا سيساعدك على تنظيم وقتك بشكل جيد.

Nutcash

تعد هذه الأداة من أفضل الأدوات التي يمكن أن تساعد على إدارة المشاريع، فغير أنها تساعدك على تقسيم المهام، وتنظيم الوقت، فإنها أيضا تساعد على تنظيم المصروفات، كما أن واجهة هذه الأداة رائعة وبسيطة ويسهل التعامل معها، وهي الأداة الوحيدة التي تحتوي على نظام إدارة المصروفات.

وكانت هذه أهم الأدوات التي يمكنك الاعتماد عليها في تسهيل إدارتك لمشروعك، هذه الأدوات بسيطة ورائعة وستساعدك على إنجاز المهمات وتنظيم الوقت.

جدول إدارة المشاريع

يعد إعداد جدول زمني لإدارة المشاريع من أهم الأسس والمعايير التي يعتمد عليها نجاح مشروعك، فهذا الجدول يساعدك على الإلمام بكل ما يخص هذا المشروع، وسيساعدك أيضا على تحديد أولويات المشروع، والتنبؤ بالمخاطر والمشاكل التي يمكن أن تواجهك أثناء إدارتك للمشروع.

الجدول الزمني لإدارة المشاريع ما هو إلا قائمة بكل الأنشطة المطلوب تنفيذها خلال هذا المشروع، وتحديد المهمات وترتيبها بالشكل الصحيح، يعد الجدول الزمني من الأركان الرئيسية لإدارة أي مشروع وبدون تنفيذ جدول زمني محكم فإنه من الممكن أن تواجه خطر الفشل.

إدارة المشاريع

خطوات إعداد الجدول الزمني

هناك بعض الخطوات البسيطة التي يجب عليك اتباعها بدقة، لضمان إنشاء جدول زمني محكم ومميز، وهذه الخطوات هي:

أولا عليك تحديد المهمات المطلوب منك تنفيذها خلال هذا المشروع.

بعد ذلك عليك ترتيب هذه المهمات من حيث الأهمية، وهذا سيساعدك بشكل كبير على تحديد الأولويات في المشروع مما سيسهل عليك إتمامه بنجاح.

عليك تحديد الفترة الزمنية التي يمكنك إنجاز هذه المهام فيها، والفترة الزمنية لإنهاء المشروع بشكل كامل.

اختيار طاقم العمل بعناية، وتحديد إمكانيات كل شخص بالشكل الصحيح، وبعد ذلك توزيع المهام عليهم بما يتناسب مع إمكانيات كل فرد فيهم.

عمل تقرير بشكل دوري عن كل ما يدور خلال المشروع، ومقارنته مع الجدول الزمني، سيساعدك ذلك على التنبؤ بالمشاكل قبل حدوثها

وكانت هذه خطوات تنفيذ الجدول الزمن لإدارة المشاريع، قد تبدو لك خطوات سهلة وبسيطة، ولكن في الحقيقة فهي تعد خطوات هامة جدا، لإنجاح المشروع، لذلك فإنه يجب عليك اتباع هذه الخطوات بعناية وبشكل دقيق، وذلك لضمان نجاح المشروع الذ تقوم بإدارته.

قد يهمك أيضا: كيف ابدأ مشروع صغير ناجح وخطوات تنفيذ المشروع

 المشاريع الصغيرة

من الأمور التي يسأل عنها الكثير من الشباب في الوقت الحالي، وذلك بسبب تجارب الفشل التي واجهت الكثيرين أثناء إدارتهم لمشاريعهم الخاصة، والتي دائما ما تكون مشاريع صغيرة، فبالتأكيد نعلم أن أصحاب المشاريع الصغيرة لا يملكون رأس المال الكبير والذي يمكنهم من التعاقد مع مدير مشروعات مختص.

ولذلك فإن كل شاب يسعى إلى إدارة مشروعه بنفسه، وفي الأغلب فإنه لا يعلم هذا الشخص أسس إدارة المشروع بشكل سليم، لذلك فإن احتمالية فشله تكون كبيرة، لذلك سنوضح لكم أهم الأسس التي يجب اتباعها لإدارة مشروعك الخاص بنجاح:

عليك أولا أن تحدد المشروع الذي تريد إنشاؤه بعناية شديدة، ويكون ذلك على حسب اهتماماتك الشخصية، وكذلك حسب رأس المال المتوفر لديك.

عليك عمل خطة وجدول زمني للمشروع، لتحديد المهمات وترتيبها، وكذلك تحديد الموارد الداخلة والخارجة من هذا المشروع، وذلك يساعدك على تفادي المشكلات والمخاطر التي يمكن أن تواجهك.

تحديد المهارات اللازمة لإدارة هذا المشروع، لذلك ذكرنا أنه يجب ليك اختيار مشروع يتماشى مع اهتماماتك الشخصية، لتسهيل عملية إدارته.

العمل الجماعي من الأمور التي من شأنها تسهيل عملية إدارة المشاريع الصغيرة أو حتى الكبيرة، وذلك يسعل عملية تنفيذ المهمات حيث يتم تقسيمها بين أفراد فريق العمل وكذلك يساعد على تنظيم الوقت، وتقليل الوقت اللازم لإنجاز المهام.

وكانت هذه أهم الأسس التي من شأنها أن تساعدك على إدارة مشروعك بشكل جيد وسليم، مما سيؤدي إلى نجاح مشروعك والوصول إلى أهدافك التي تريد تحقيقها.

قد يهمك أيضا: كيف ابدأ مشروعي واهم الخطوات الرئيسية لبدء مشروعك

المصادر:

مصدر1

مصدر2

مصدر3

مصدر4

مصدر5

مصدر6

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى